سينما وتلفزيون

حقائق لا تعرفها عن فيلم تيتانيك

لا يختلف أحد على أن فيلم «تيتانيك» واحد من أكثر الأفلام تكلفة وشعبية وقت عرضه، ويعتبر من أشهر الأفلام المقتبسة من قصة حقيقية، وهو فيلم درامي رومانسي يتناول قصة غرق السفينة العملاقة «تيتانيك» في رحلتها الأولى والأخيرة والتي غرقت في المحيط الأطلنطي.

وبمجرد عرض الفيلم، عام 1997، أحدث ضجة عالمية، كما حقق رقمًا قياسيًا باعتباره ثاني أكبر فيلم حقق أرباح على الإطلاق بلغت 1.8 مليار دولار أمريكي، وتوجد العديد من المعلومات المذهلة عن إنتاج هذا الفيلم الفريد من نوعه، التي لا يعرفها كثيرون حتى يومنا هذا.

موقع «فيرال لاين» قدم جانبًا شيقًا ومثيرًا عن الفيلم بعرضه قائمة ضمت معلومات لا يعرفها كثيرون عن «تيتانيك».

فيلم تيتانيك من كتابة وإخراج الأمريكي، جيمز كاميرون، الذي شارك أيضا بجزء من إنتاجه، وأبطال الفيلم الرئيسيين هما الممثل الأمريكي، ليوناردو دي كابريو، في دورجاك دوسن، والممثلة البريطانية، كيت ونسليت، في دور روز بوكاتر.

– في آخر مشهد بالفيلم، عندما يلتقي «جاك» بـ«روز» على الدرج، تظهر في خلفية المشهد الساعة منضبطة على توقيت غرق السفينة وهو 2.20 صباحا.

– أرادت شركة «تونتيث سينشري فوكس» و«باراماونت بيكتشرز» للإنتاج أن يلعب الممثل ماثيو ماكونهي، دور «جاك»، لكن الكاتب والمخرج، جيمس كاميرون، أصر أن يسند الدور للمثل الأمريكي، ليوناردو دي كابريو.

– عرض على الممثل الأمريكي، روبرت دي نيرو، دور «الكابتن سميث» لكنه رفض ذلك لأنه كان مريضًا بعدوى الجهاز الهضمي في ذلك الوقت.

– رشحت الممثلة الأمريكية، جلوريا ستيوارت، التي لعبت دور «روز» الجقيقية، لنيل جائزة الأوسكار في عمر 87 عامًا، وهي لا تزال أكبر شخص يرشح للأوسكار في أي وقت مضى.

– رسمت شخصية «جاك» التي لعبها «دي كابريو» على أنه آخر شخص يصعد على متن السفينة وآخر واحد ينزل إلى المحيط عندما غرقت «تيتانيك».

– «كالتعرض للطعن بآلاف السكاكين في جميع أنحاء الجسم» جملة حقيقية مقتبسة من أحد الناجين الفعليين من «تيتانيك» استخدمها «جاك» في الفيلم لإقناع «روز» بعدم القفز في الماء.

– قام المخرج، جيمس كاميرون، بالغوص في موقع غرق سفينة «تيتانيك» في أعماق البحار مرات عديدة، حتى أنه قضي وقتا مع «تيتانيك» أكثر مما قضاه الركاب الحقيقيون فيها.

– الجملة الدرامية الشهيرة التي قالها «دي كابريو»: «أنا ملك العالم» كانت ارتجالا منه، وحصدت المركز الرابع كـ«أعظم 100 جمل درامية» وفقا في إحصاء «بريميير» في 2007.

– «كاميرون» تحدث فعليا مع أكثر من 150 «كومبارس» وأعطاهم أسماءهم، وتفاصيل دورهم، وخلفية عن شخصياتهم، حتى يتمكنوا من لعب أدوارهم بشكل أفضل.

– تعلم كل من «دي كابريو» و«وينسلت» كيفية الرقص على البولكا التي رقصوها في أحد المشاهد مع ركاب مقصورة الدرجة الثالثة.

– عرض «كاميرون» الفيلم على شركة «تونتيث سينشري فوكس» مع سطر واحد: «روميو وجولييت على تيتانيك».

– «كاميرون» هو الذي رسم جميع الرسومات التي تظهر أنها من رسم «جاك»، وفي الحقيقة أن اليد التي ظهرت وهي ترسم في الفيلم هي يد «كاميرون» وليس «جاك».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة